Kıbrıs gece hayatı

أمسية قصصية

أقام اتحاد الكتاب العرب فرع حلب ومديرية الثقافة في حلب أمسية قصصية شارك فيها كل من السيدة ضياء قصبجي والأستاذ بسام الرمال والسيدة لميس الزين بقصص قصيرة متميزةألقت السيدة ضياء ثلاث قصص قصيرة جدا
تحدثت في الأولى عن زوار غرباء يزورونها ويأخذون من بيتها قطعا نفيسة من غير استئذان وهم ضيوف ثقلاء
وفي الثانية تحدثت عن عصفور يصطاد فراشة ثم سألت وماذ تصطاد الفراشة؟
وفي الثالثة تحدثت عن صعودها درج قلعة حلب بخطا بطيئة ووصولها الى المسرح في قمة القلعة متأخرة وقد بدأ العرض وأغلقت الأبواب وكان عليها ان ترجع نازلةولكن صديقا يهمس لها انت بلغت القمة ولن تنزلي
وكانت القصص ذات طابع ذاتي تمتح من تجربتها الشخصية وتعبر عن عالمها الداخلي بروح تأملية شفافة
وألقى الأستاذ بسام الرمال قصة بعنوان القدوة تحدث فيها عن مدير شركة خاصة يدخل في الاجتماع على الموظفين مرة وربطة عنقه محلولة وأخرى وقد ارتدى الجاكيت فوق القميص الداخلي من غير قميص رسمي خارجي وثالثة يدخل عليهم في الاجتماع الرسمي بالسروال الداخلي من غير بنطال
وفي كل مرة يجاريه الموظفون ويقلدونه مقتدين به وما كان يدخل عليهم وهو في تلك الحالات إلا لأنه كان في وضع مريب مع سكرتيرته الخاصة القصة ناقدة بروح ساخرة وتمس الشركات والمؤسسات الخاصة ومافيها من فساد وتلقي التبعة على الموظفين فيها الذين يقلدون إرضاء لأرباب العمل
وتمتاز القصة بقوة البناء والتصاعد الدرامي والروح المرحة وقوة التوصيل والقدرة على التأثير بعفوية ورشاقة
وتحدثت السيدة لميس الزين في قصتها عندما صمتت لطوف عن رجل قروي طيب نقي السريرة اسمه وحيد عاث الإرهابيون فسادا في قريته وانضم اليهم ابناء عم زوجته وطلبت منه زوجته نفيسه أن يحذو حذوهم ليقبض المال لكنه أبى وتركته زوجته ورحلت عنه وما كان له سوى المعزاة لطوف تؤنس وحدته يعنى بها ويطعمها وينام معها في الحظيرة ويبثها حزنه وشكواه ثم ماتت المعزاة بين يديه ومات هو إلى جوارها ولم يسمع الجيران بعد ذلك صوتها ولكن فوق سطح مجاور يلتقي عاشقان ويسطع قوس قزح لتنتهي القصة بانتصار الحب والخير والجمال القصة وطنية تدين الإرهاب وترفضه وهي ذات طابع إنساني من خلال ما ظهر من تعاطف بين وحيد ومعزاته لطوف وهي في طابعها الإنساني تذكر بقصة الشقاء لتشيخوف التي تتحدث عن حوذي كان يبوح بحزنه وألمه إلى الحصان الذي كان يجر عربته وينام معه في الإسطبل ليحدثه عن ابنه المريض
قدم وأدار الأمسية الأستاذ أسامة مرعشلي
حضر الأمسية حشد من المهتمين .

مقالات ذات صله


mersin escort
|
malatya escort
|
antalya escort
|
escort mersin

mersin escort
|
malatya escort
|
antalya escort
|
escort mersin