آخر الأخبار

محاضرة عن قصيدة الفردوسي للشاعر الأخطل الصغير

أقام اتحاد الكتاب العرب فرع حلب ومديرية الثقافة في حلب محاضرة عن قصيدة الفردوسي للشاعر الأخطل الصغير قدمها الأستاذ الدكتور أحمد محمد قدور ، ىتحدث المحاضر عن الفردوسي وهو أبو القاسم شاعر فارسي ولد عام 329 للهجرة وتوفي عام 416 نظم الشهنانة وهي في 60000 ستين ألف بيت سجل فيها تاريخ الفرس
وشاه نامة تعني تاريخ الملوك
وكان السلطان سبكتكين قد وعده أن يمنحه عن كل بيت دينارا ذهبا
لكن الوزير أقنعه أن يعطيه دنانير فضة بدلا من الذهب
فغضب الفردوسي وغاد طوس المدينه التي مجدها في الشاهنامة
وله من العمر ثمانون عاما
واشتد به المرض فأرسل اليه سبكتكين ما كان قد وعده به 60000 دينار ذهبا مع الهدايا ولكن الهدية دخلت من باب في الوقت الذي كان نعشه يخرج من باب آخر ورفضت ابنته تسلم المبلغ والهدايا وتحدث الدكتور عن الأخطل الصغير وهو الشاعر اللبناني بشارة الخوري 1884_ 1968 شاعر مجدد يمتاز بالصورة الفنية والشعرية العالية وهو يجمع بين الكلاسيكية والرومنتيكية ثم تحدث عن قصيدة الفردوسي وهي القصيدة التي نظمها الأخطل في ذكرى مرور ألف عام على ولادة الفردوسي وتقع في نحو 50 بيتا أشاد فيها الأخطل بشخصية الفردوسي وملحمته الشاهنامة ثم تحدث الدكتور عن أهمية الشفاهية في نظم الشعر وسماعه والتعامل معه وأكد أن الشفاهية من خصائص العربية لأن أصوتها هي التي تميزها فهي لغة الصحراء والفضاء الواسع وأكد أهمية السماع وفصاحة النطق وبلاغة الأداء وهذا ما امتاز به الأخطل في شعره ثم تحدث عن أبرز الخصائص الأسلوبية في شعر الأخطل كالنداء والجمل القصيرة والتوازن في الإيقاع وبناد الجمل والتراكيب
قدم وأدار الحوار الأستاذ أسامة مرعشلي.

مقالات ذات صله